القصةالمنسية (ثربان) - صحيفة ثربان الإلكترونية




المقالات محليات › القصةالمنسية (ثربان)
القصةالمنسية (ثربان)
القصةالمنسية(ثربان)

ثربان الشرقي والغربي هو القصة المنسية من الخدمات بتهامة عسير والذي لازال يعاني الأمَرَّينِ للحصول على أي خدمة واجبة بغض النظر عن المستحبة والإنسانية , إن ثربان الذي يعتبر الواجهة الغربية لمحافظة المجاردة والذي يحمل مركزين يعتبران الأكبر في المساحة وتعداد السكان من أي مركز آخر بالمحافظة , ثربان والذي يتطلع بشوق إلى روح البلدية ونفسها لتقديم أي خدمة بطيبة نفس وإخلاص , إن الغريب في ثربان أنه حين تقدم البلدية أو أي جهة حكومية آخري خدماتها فأنها لا تراعي المواطنة والإخلاص والإنجاز في العمل , فثربان لدى تلك الجهات يعتبر منسي وغير معتبر ... لا أدري لماذا ؟ والواقع يتحدث بذالك , فالمشاريع قليلة وان وجد فهي متعثرة وان أنجزت فهي غير مكتملة على الوجه المطلوب الذي قد أبرم مع منفذي تلك المشاريع ,
ومن تلك الأعمال التي عفى عليها الزمن وأكلتها أيدي المقاولين (مشروع العين الحارة) الذي يعتبر أضحوكة المحافظة , إن كل من رأى ذالك العمل يعرف ويجزم أن هناك لصوص من الدرجة الأولى يتوجب على نزاهة سحبهم بأذنهم اليسرى, وكأن القائمين على ذالك العمل لم يطلعوا على العين الحارة ببني مالك جازان ولا العين الحارة بالمبرز بمحافظة الأحساء ولا العين الحارة بالجوبة بمحافظة وادي الدواسر ولاحتى أقرب قريب وهي العين الحارة بمركز غميقة بالليث ,
لابد من تكاتف الجهات الحكومية بالمحافظة وذالك لتطوير ذالك المكان على الشكل المطلوب بمعنى وضع مسابح راقية وبوفيه وقسم علاج طبيعي وصالة رياضية وجلسات طبيعية وحدائق ومرافق خدمية ومسجد
وقسم رجال وقسم نساء وقسم خاص بالأطفال , ويجب على الجهات التنسيق من الهيئة العامة للسياحة والآثار لتقديم الاستشارات وعرض المشروع عليهم ربما يجري الرب سبحانه الخير على الهيئة العامة للسياحة والآثار , فالعيون الحارة لها أهمية علاجية كبيرة ومعروفة لدى الباحثين وكذالك أهمية سياحية وإقتصادية فهي توفر العديد من فرص العمل المغيبة ,
ومن المعروف أن العيون الحارة على مستوى العالم لها أهمية صحية وعلاجية فهي علاج لعدد كبير من أنواع الشلل والالتهابات المفصلية المزمنة والروماتيزم والالتهابات الليفية والعضلية و النقرس و الروماتويد و الاكزيميا والنزلات الشعبية وغيرها من الأمراض, فصدق الله تعالى حين قال ( وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاء كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ ) .

تعليقات : 7 | إهداء : 0 | زيارات : 1647 | أضيف في : 08-02-2012 04:36 | [أضف تعليق] إرسال لصديق طباعة حفظ بإسم حفظ PDF

التعليقات
21 Saudi Arabia "abdulah alshehri" تاريخ التعليق : 08-02-2012 10:29
اتمنى التعاون من الجميع في منطقه ثربان
وعدم الصمت الذي طال انا لا اعلم لماذا لم يحركو ساكناًبرغم ان عدد المعلمين في منطقه ثربان ليس بقليل وكذالك العلماء ورجال الاعمال واصحاب النفود والمناصب والاهم من ذالك شيوخ القبايل
الجبناء شيوخا على ماذا سبحان الله. منطقه ثربان هي جزء لا يتجزء من هذا الوطن الحبيب وعندما نطالب في ابسط حقوقنا من الخدمات الصحيه والتعليميه والطرق فهي حق من حقوقنا . اذا لزمتم الصمت وسيطر عليكم الخوف ورضيتم بهذا الذل فلن يتغير الحال ابداًفئنتم في رحمت فاسدين ومرتشين ونصابين وسكوتكم يعطيهم الثقه ويجعلهم يخططون ويرسمون على نار هادئه.وسوف تضل منطقه ثربان على هذا الحال السقيم الى ان يشاء الله .جميع القرى والمحافظات والهجر فيها كل الخدمات بفضل الله ثم بفضل اهلها الذين طالبوا وكافحوا جميع الى ان وقفو امام الملك وطالبو في حقوقهم لم يستسلموا للمسؤل المرتشي.
(لايغيرو الله قوماحتى يغيرو مابنفسهم)
بارك الله فيك على تذكيرك واهتمامك وغيرتك على ارضك وهي جزء من وطنك وكثر الله من امثالك..







والله المستعان على ماتصفون,,,

[abdulah alshehri]

22 Saudi Arabia "مسؤول المجاردة" تاريخ التعليق : 08-06-2012 07:59
بارك الله فيك مقال جميل المسؤول نايم نووووووووووووم سبات
ان شاء الله نصحى ونتحرك

[مسؤول المجاردة]

23 Saudi Arabia "مسؤول المجاردة" تاريخ التعليق : 08-06-2012 08:04
حسبنالله ونعم الوكيل

[مسؤول المجاردة]

26 "أحمد القرني" تاريخ التعليق : 08-08-2012 05:37
كلام واقعي وفي الصميم أشكرك أيها الكاتب والناشط الاجتماعي عمار الشهري

الله يكثر من أمثالك فانت مثال يحتذى به في حب الوطن ورقيه لاتفرق بين منطقة ومنطقة

وفقك الله ونفع بك

[أحمد القرني]

37 United States "ابو يزيد" تاريخ التعليق : 08-13-2012 11:09
ثربان تنعم بالخير الكثير وليست منسية ولكن تنقصها بعض الخدمات واقسم ان سبب نقص الخدمات من اهلها لا يوجد تكاتف في التقديم هذا وجهة نظري ولك ودي واحترامي

[ابو يزيد]

46 "الجامدي" تاريخ التعليق : 08-15-2012 12:44
اشكر الكاتب المخضرم الاستاذ عمار الشهري ولاننسى ايضا طريق ثربان القنفذة الذي يربط المجاردة بالقنفذة الطريق المختصر والذي له اليوم مايقارب السبع سنوات وهو مكانك راوح وايضا مستوصف غرب ثربان الذي له الآن ما يقارب ست سنوات وهو ايضا مكانك راوح الى متى الله اعلم نشكر الصحيفة المجتهدة صحيفة وعين المواطن الثرباني ونحن فعلا نحتاج الى مثل هذه الصحيفة المميزة ومثل الاخ الكاتب العملاق صاحب الكلمه الرنانه : والله يحفظكم ويسدد على الخير خطاكم والى الامام وبالتوفيق .

[الجامدي]

112 Saudi Arabia "طموح بلاحدود" تاريخ التعليق : 08-24-2012 04:05
يكفي عنوان المقال عن الف تعبير
لكن نقول.بتكاتف الجميع وطموح الشباب
امثالكم نصل للمراد
والله يوفق الجميع

[طموح بلاحدود]


عمار الشهري
عمار الشهري

الحجم

تقييم
1.02/10 (30 صوت)

مشاركة

محتويات مشابهة/ق

محتويات مشابهة

الاكثر تفاعلاً/ق/ش

الافضل تقييماً/ق/ش

الاكثر مشاهدةً/ق/ش

الاكثر ترشيحاً/ق/ش

الافضل تقييماً/ش

الاكثر مشاهدةً/ش

الاكثر ترشيحاً/ش

الاكثر تفاعلاً

الاكثر اهداءً

الافضل تقييماً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً

الاكثر تفاعلاً/ق

الاكثر اهداءً/ق

الافضل تقييماً/ق

الاكثر مشاهدةً/ق

الاكثر ترشيحاً/ق

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ثربان) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها