بحجة الضريبة .. عمال التكييف والتبريد بثربان يرفعون الأسعار أضعاف السوق - صحيفة ثربان الإلكترونية




الأخبار تحقيقات › بحجة الضريبة .. عمال التكييف والتبريد بثربان يرفعون الأسعار أضعاف السوق
بحجة الضريبة .. عمال التكييف والتبريد بثربان يرفعون الأسعار أضعاف السوق

ثربان - عوض الشهري : استغل عمال التكييف والتبريد بمركز ثربان ارتفاع الضريبة 15% لرفع اسعارهم أمام أهالي المركز الذي يعتمد أغلبهم على حساب المواطن والضمان الاجتماعي , حيث أرتفع سعر غسيل المكيفات من 20 ريال للمكيف الواحد ليصل مابين 50 ريال إلى 70 ريال ويتضاعف حسب الزبون أما الصيانة فحدث ولا حرج فصيانة المكيف أو الثلاجة او غسالة الملابس تقدر بنصف قيمتها جديدة وربما تزيد رغم أن القطع أغلبها تكون تشليح أو تعاد صيانتها نفسها , فضلاً عن افتقادهم التخصص المهني في مجال التكييف والتبريد الأمر الذي قد يكلف الأهالي الكثير من الخسائر المادية وربما خسائر في الأنفس لاسمح الله أن حدث خلل في الصيانة .

وفي حديث لأهالي ثربان قالوا كثير من الأوقات نفقد مكيفات وأدوات كهربائية جديدة بسبب هذه العماله التي تفتقد المهنية مستغله ضعف الرقابة فبدأت تعمل بكل أريحيه مما جعل المواطنين فريسة سهله لهم .

وقالوا يلزم فني التكييف و التبريد التخصص الدراسي والمهني و المهارة و معرفة جميع الأمور المتعلقة بهذا التخصص حتى يستطيع القيام بالمهام اللازمة للمهنة وهذا الأمر يفتقده جميع العمال المتواجدين بمحلات التكييف والتبريد هنا بثربان .

وختموا نحن في دولة حريصة كل الحرص على محاربة الفساد ونبذه من جذوره وهذه العماله استشرى فيها الفساد استغلوا الأهالي منهم كبار السن لا يجيد القراءة والكتابة كونه لازال على الفطرة ولم يلتحق بمقاعد الدراسة فلذا لايعرف القطع وأسعارها ومنهم صغار سن يفرض العمال عليهم المبالغ فرض , فلذا نناشد الجهات المعنيه وضع حد لتماديهم وتحايلهم وقطع الطريق عليهم .

تعليقات : 0 | إهداء : 0 | أضيف في : 07-26-2020 06:21 | [أضف تعليق] إرسال لصديق | طباعة | حفظ بإسم | حفظ PDF

تعليقات الفيس بوك



الحجم

تقييم
1.00/10 (1 صوت)

مشاركة

محتويات مشابهة

محتويات مشابهة/ق

الاكثر تفاعلاً/ش

الافضل تقييماً/ش

الاكثر مشاهدةً/ش

الاكثر ترشيحاً/ش

الاكثر تفاعلاً

الاكثر اهداءً

الافضل تقييماً

الاكثر مشاهدةً

الاكثر ترشيحاً

الاكثر تفاعلاً/ق

الافضل تقييماً/ق

الاكثر مشاهدةً/ق

الاكثر ترشيحاً/ق

المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (ثربان) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها